أنظمة المعالجة بالمضادات الحيوية لالتهاب بطانة الرحم بعد الولادة

التهاب بطانة الرحم المؤدي إلى الإنتان هو من الأسباب الكبرى لوفيات الأمومة، بشكل خاص في البلدان النامية. ومقارنة بأنظمة المعالجة بالمضادات الحيوية الأخرى فإن المشاركة بين الكليندامايسين والجنتامايسين هي المعالجة الأكثر فعالية لهذه الحالة. نظراً لارتفاع تكلفة الكليندامايسين، قد لا تكون هذه المعالجة قابلة للتطبيق في معظم ظروف ضعف الموارد.

تعليق مكتبة الصحة الإنجابية كتبه Chongsomchai C

1. ملخص البَيِّنَة

شُملت في هذه المراجعة تسع وثلاثون تجربة معشاة (احتوت على 4221 مشاركة) لأنظمة المعالجة بالمضادات الحيوية المختلفة من أجل معالجة التهاب بطانة الرحم بعد الوضع بعد ولادة قيصرية أو مهبلية. كانت مقاييس النتيجة الأساسية في هذه التجارب، فشل المعالجة والمضاعفات والآثار الجانبية. ترافقت مشاركة الكليندامايسين والجنتامايسين بمعدلات فشل معالجة أقل بشكل يعتد به إحصائياً من المضادات الحيوية الأخرى (اختطار نسبي 1.44؛ فاصل الثقة 95%: 1.15 إلى 1.80). كانت هناك مرات فشل أقل باستخدام جرعة واحدة يومياً من الجنتامايسين مقارنة بثلاث جرعات يومياً (أربع تجارب، 463 امرأة، اختطار نسبي 0.70، فاصل الثقة 95%، 0.49 إلى 1.00). كان لأنظمة المضادات الحيوية غير الفاعلة ضد الجراثيم اللا هوائية المقاومة للبنسلين مرات فشل أكثر بشكل يعتد به. بشكل إجمالي لم تكن هناك فروق بين المضادات الحيوية من حيث الآثار الجانبية، باستثناء إسهالات أقل بشكل يعتد به مع استخدام السيفالوسبورينات من الجيل الثاني والثالث. لم تثمر متابعة المعالجة الوريدية بالمعالجة الفموية عن أية فوائد إضافية.

جميع التجارب المعشاة التي حققت معايير الأهلية المحددة في البروتوكول شُمٍلَت وتم تحليلها بشكل ملائم. لم يكن بالمقدور إجراء تحليل فئات فرعية للمضادات الحيوية وفق طريقة الإعطاء، بسبب الافتقار إلى معطيات كافية.

2. الصلة مع ظروف ضعف الموارد

2.1. حجم المشكلة

إن التهاب بطانة الرحم المؤدي إلى الإنتان هو من الأسباب الكبرى لوفيات الأمومة، بشكل خاص في البلدان النامية. معدل وقوع التهاب بطانة الرحم بعد الولادة القيصرية أعلى بالمقارنة بالولادة المهبلية. أشارت دراسة من تايلاند أن 1.1% من 461 مريضة بعد الوضع أصبن بالتهاب بطانة الرحم خلال تحري مدته شهرين (1). وفي دراسة أخرى في الولايات المتحدة الأمريكية أصيبت 17% من النساء بالتهاب بطانة الرحم بعد الولادة القيصرية (2).

2.2 قابلية تطبيق النتائج

أجريت 34 من أصل التجارب الثمانية والثلاثين في بلدان متطورة (32 في الولايات المتحدة وواحدة في كل من فرنسا وإيطاليا). أجريت 4 تجارب فقط في بلدان نامية. ومع ذلك فإن نتائج هذه المراجعة قابلة للتطبيق، على الأرجح، في معظم البلدان النامية لأن سببيات التهاب بطانة الرحم التالي للولادة هي متعددة الميكروبات ومن المرجح أن تكون العوامل الممرضة هي ذاتها في كل مناطق العالم.

2.3. تنفيذ التدخل

الحاجز الرئيسي أمام تنفيذ نظام الكليندامايسين مع الجنتامايسين هو تكلفة الكليندامايسين. في حين يتوافر الجنتامايسين في معظم المستشفيات في تايلاند وهو غير مكلف (تكلفة الجرعة اليومية 1.5 دولار أمريكي) يبقى الكليندامايسين مكلفاً وغير متوافر على نطاق واسع (الجرعة اليومية 60 دولار أمريكي). وهكذا قد لا يكون نظام مشاركة الكليندامايسين مع الجنتامايسين الموصى به مجدياً في تايلاند وفي بلدان نامية أخرى على الأرجح.

3. البحث

هناك حاجة لإجراء تجربة معشاة ذات شواهد متعددة المراكز ذات قوة كافية لمقارنة كفاءة الأنظمة المستخدمة في الوقت الحاضر في البلدان النامية (ويوصى بها في الوقت الحاضر من قبل منظمة الصحة العالمية (3)، مثل مشاركة الأمبيسلين مع الجنتامايسين والميترونيدازول) مع نظام الكليندامايسين بالإضافة إلى الجنتامايسين (المعيار الذهبي).

مصادر الدعم: كلية الطب، جامعة خون كاين، تايلاند.

شكر وتقدير لـ: الدكتور Pisake Lumbiganon, قسم طب التوليد والنسائية، كلية الطب، جامعة خون كاين، تايلاند.

المراجع

  • Patrachai S, Taneepanichskul S, Intaraprasert S, O-Prasertsawat P, Pongthai. A survey of postpartum morbidity in Ramathibodi Hospital. Thai journal of obstetrics and gynecology 1997;9:183-187.
  • Pitt C, Sanchez-Ramos L, Kaunitz AM. Adjunctive intravaginal metronidazole for the prevention of postcesarean endometritis: a randomized controlled trial. Obstetrics and gynecology 2001;98:745-750.
  • Mathai M, Sanghvi H, Guidotti RJ. Managing complications in pregnancy and childbirth : a guide for midwives and doctors. Geneva, World Health Organization 2000;S-110 .

يجب أن تقتبس هذه الوثيقة كـ: Chongsomchai C. أنظمة المعالجة بالمضادات الحيوية لالتهاب بطانة الرحم بعد الولادة: تعليق مكتبة الصحة الإنجابية (التنقيح الأخير: 27 تشرين الأول / أكتوبر 2004). مكتبة الصحة الإنجابية لمنظمة الصحة العالمية; جنيف: منظمة الصحة العالمية.

شارك